17/10/2017
الأخبار السياسية | الأخبار الأمنية | أخبار المحافظات | الأخبار العربية | الأخبار العالمية | أقوال الصحف العراقية | المقالات | تحليلات سياسية | تحقيقات | استطلاعات
عالم الرياضة | حوار خاص | الأخبار الثقافية والفنية | التقارير | معالم سياحية | المواطن والمسؤول | عالم المرأة | تراث وذاكرة | دراسات | الأخبار الاقتصادية
واحة الشعر | علوم و تكنولوجيا | كاريكاتير
تلعفر.. رمق داعش الاخير: اقتربت ساعة الصفر
تلعفر.. رمق داعش الاخير: اقتربت ساعة الصفر
أضيف بواسـطة
أضف تقييـم

وكالة الانباء العراقية المستقلة / تحليل سياسي ...
لم يتبق لداعش في العراق سوى قضاء تلعفر التابع لمحافظة نينوى، والحويجة في كركوك، ومنطقة القائم الحدودية مع سورية في محافظة الأنبار.

وأكدت قيادة العمليات المشتركة، خلال الاسبوع الماضي انسحاب قوات جهاز مكافحة الإرهاب من الموصل وتوجهها الى تلعفر استعدادا للمشاركة في حملة استعادة البلدة من قبضة إرهابيي داعش، لكنها نفت على لسان متحدثها الرسمي يحيى رسول، ما تناقلته وكالات الأنباء من خبر يفيد ببدء القصف الجوي التمهيدي على مواقع داعش داخل المدينة.
حيث قال العقيد مصطفى لقمان من شرطة نينوى، ان "قوات مكافحة الإرهاب انسحبت بالكامل من  مواقعها داخل الموصل متوجهة نحو قضاء تلعفر استعدادا لبدء اقتحام المدينة"، فيما نفت العمليات المشتركة بدء أي هجوم جوي لاستعادة تلعفر.
بدورها اعلنت الشرطة الاتحادية، اليوم، عن وصول طلائع قواتها من الفرقة الخامسة والثالثة وأفواج القناصين والطائرات المسيرة وعشرات الآليات المدرعة وصلت الى مشارف تلعفر لاستكمال كافة التحضيرات اللوجستية لمعركة تحرير القضاء.
أما الحشد الشعبي فأجرى أمس الاثنين، استعراضا عسكريا بالآليات والأسلحة المتنوعة في منطقة الرزازة بكربلاء استعدادا للمشاركة بعمليات تحرير قضاء تلعفر، يأتي هذا بعد تأكيد المتحدث الرسمي باسمه احمد الأسدي ان العمليات المشتركة خاطبت قيادة الحشد الشعبي وطلبت مشاركة الحشد وتحديد القطعات الجاهزة وتم إبلاغها بأسماء الفصائل المستعدة للمشاركة، وان 90% منها ستشارك بالعملية.
وتشير المصادر المحلية من داخل تلعفر، ان عدد عناصر داعش في القضاء يقدر بنحو 1000، يتخذون من نحو 200 ألف مدني لا يزالون في المنطقة، دروعا بشرية.
وجبهة تلعفر بطول نحو 60 كلم، وعرض نحو 40 كلم، وتتألف من مركز القضاء وبلدتي العياضية والمحلبية، فضلا عن 47 قرية.
وتهدف العمليات الجوية التي ينفذها طيران التحالف الدولي والعراقي إلى تدمير تحصينات داعش في المنطقة وإضعاف قدراته القتالية تمهيدا لاجتياح بري في المرحلة المقبلة.
ويؤكد القيادي في الحشد الشعبي علي الحسيني، في تصريح لـ"عين العراق نيوز"، ان "عملية تحرير تلعفر لن تستغرق الأسبوع الواحد"، مشيرا إلى ان "أي قوة في العالم تُحاصر لأكثر من ثلاثة اشهر تنتهي معنوياتها وتنهار معداتها وتُحبط وتصبح غير قادرة على مواجهة عدوها، بسبب تراجع وخذلان عناصرها وتراجعهم عن القتال".
فيما يبيَّن مسؤول إعلام الحشد ضمن قاطع تلعفر، جواد العساف، ان "إعلان ساعة الصفر ستكون قريبة جدا".

رابط المحتـوى
http://www.ina-iraq.net/content.php?id=50248
عدد المشـاهدات 315   تاريخ الإضافـة 19/08/2017 - 10:56   آخـر تحديـث 17/10/2017 - 00:33   رقم المحتـوى 50248
 
محتـويات مشـابهة
"داعش" يعلن مسؤوليته عن إطلاق صاروخ على إسرائيل
المشاريع المنجزة في المناطق المحررة من سيطرت داعش
الجبوري من موسكو يبشر بـ"النهاية الاكيدة" لداعش في العراق
مقتل عنصرين من "داعش" وأسر آخر بصد هجوم للتنظيم جنوب بلد
مقتل 10 من عناصر داعش بضربة جوية في راوة
 
الرئيسية
عن الوكالة
أعلن معنا
خريطة الموقع
إتصل بنا