16/12/2017
الأخبار السياسية | الأخبار الأمنية | أخبار المحافظات | الأخبار العربية | الأخبار العالمية | أقوال الصحف العراقية | المقالات | تحليلات سياسية | تحقيقات | استطلاعات
عالم الرياضة | حوار خاص | الأخبار الثقافية والفنية | التقارير | معالم سياحية | المواطن والمسؤول | عالم المرأة | تراث وذاكرة | دراسات | الأخبار الاقتصادية
واحة الشعر | علوم و تكنولوجيا | كاريكاتير
انتعاش سندات الخردة يقترب من خط النهاية
انتعاش سندات الخردة يقترب من خط النهاية
أضيف بواسـطة
أضف تقييـم
وكالة الانباء العراقية المستقلة 
يبدو أن رحلة المكاسب الكبيرة التي عكفت السندات ذات الدرجة غير الاستثمارية "الخردة" على تحقيقها لفترة طويلة بدأت في الانتهاء، في إشارة إلى أن الاهتمام بأسواق السندات الخطرة في العالم شارف على الخفوت.
و"سندات الخردة" هي كلمة مرادفة للسندات ذات العائد المرتفع سميت بهذا الاسم لاحتوائها على بعض المخاطر فعندما تشتري سندا ذا عائد مرتفع فهو يكون ذا تصنيف ائتماني منخفض.
ويعد الاضطراب الذي أصاب حملة السندات في الفترة الأخيرة تحول مسار لما كان عليه وضع السوق طوال العام، عندما حصد المستثمرون مليارات الدولارات من سندات الأسواق الناشئة، ما أدى في النهاية إلى ارتفاع قياسي مكن أفقر الدول من إصدار سندات وبأسعار فائدة منخفضة.يف تدهورت 
سوق سندات الخردة؟
في تقرير صادر عن صحيفة "وول ستريت جورنال" قال: إن “الشركات في الصين وهونج كونج وإندونسيا بدأت مؤخراً في سحب مبيعات السندات المخطط لها والمُقدرة بـ 800 مليون دولار، وفي فنزويلا فإن السندات هناك يتم تداولها عند مستويات متراجعة للغاية، خصوصاً بعد أن أعلنت وكالتان للتصنيف الائتماني أن الحكومة تخلفت عن سداد مدفوعات الفوائد.”
صناديق السندات
وسحب المستثمرون 6.8 مليارات دولار من صناديق السندات مرتفعة العوائد ذات الدرجة غير الاستثمارية "خردة" في الأسبوع الماضي، وتعد تلك هي ثالث أكبر تدفقات نقدية على الإطلاق خارج تلك الصناديق.
كما فقدت صناديق سندات الأسواق الناشئة 100 مليون دولار، وهو أكبر تدفق نقدي خارجها في نحو 42 أسبوعاً.
وفي المقابل تلقت محافظ الأسهم تدفقات نقدية بقيمة 3.2 مليارات دولار، خاصة أسهم التكنولوجيا التي شهدت ثاني أكبر تدفق على الإطلاق.


مستويات قياسية
وذكر "بنك أوف أمريكا ميريل لينش" في تقرير صادر في الشهر الجاري أن العائدات على سندات "الخردة" في الولايات المتحدة وأوروبا قد سجلت مستويات قياسية من التراجع خلال الشهر الماضية، حيث انخفضت إلى ما دون سندات الخزانة الأمريكية.
ويرى محللون أن نمو الاقتصاد العالمي وانخفاض معدل التخلف عن السداد فرصة أكثر منها إشارات تحذير لأسواق السندات عالية العائد "الخردة."
هبوط غير مبرر
وفي الأسبوع الماضي قال اقتصاديون في "دويتشه بنك" : إن السندات مرتفعة العائد للشركات والتي لا تحظى بدرجة استثمارية "خردة" تتعرض لهبوط غير مبرر، مشيراً إلى أن المستثمرين عليهم استغلال ذلك للشراء، كما تعد ديون بعض شركات الاتصالات سبباً في التراجع حيث تمثل جزءا كبيرا في السوق.
وذكر تقرير "وول ستريت جورنال" أن الأداء الضعيف في الأسواق الناشئة جزء من تصحيح أوسع نطاقاً في أسعار سندات "الخردة" على مستوى العالم هذا الأسبوع، والتي تسبب في معدلات إصدار أقل.
ويقول المحللون أن البنوك المركزية الآن تتبع نهجاً مختلفاً عما كان سائداً وقت تنفيذ سياسة نقدية تيسيرية، والذي شجعت وقتها العديد من المستثمرين على حيازة أصول أكثر خطورة.
وفي الوقت نفسه يرى محللون أن السندات ذات العائد المرتفع ستظل جذابة طالما البنوك المركزية تضيق مشترياتها من السندات أو رفع سعر الفائدة ببطء، مع استمرار معدلات تضخم منخفضة.
ماذا عن السندات الأمريكية؟
لايزال وضع السندات في معظم الأسواق العالمية "على حافة الأزمة"، حيث انخفضت الأسعار وارتفعت العوائد، سواء في الأسواق الناشئة أو المتقدمة.
وارتفع متوسط الفرق بين العائد على سندات الخردة والسندات الأمريكية خلال الأسبوع الجاري لأعلى مستوى في شهرين بنحو 3.88 نقطة مئوية، بعد ان لامس أدنى مستوى في عدة أعوام عند 3.41 نقطة في نهاية تشرين الاول الماضي.

رابط المحتـوى
http://www.ina-iraq.net/content.php?id=51933
عدد المشـاهدات 441   تاريخ الإضافـة 25/11/2017 - 08:41   آخـر تحديـث 16/12/2017 - 12:46   رقم المحتـوى 51933
 
محتـويات مشـابهة
الحشد والقوات الأمنية يقتربان من مركز القائم
الحشد والقوات الأمنية يقتربان من مركز القائم وتحرر مواقع حيوية
الجبوري من موسكو يبشر بـ"النهاية الاكيدة" لداعش في العراق
كويكب يقترب لمسافة 50 ألف كيلومتر من الأرض ويغادر بسلام
"الكوكب الجليدي" يقترب من الأرض في 19 أكتوبر الجاري
 
الرئيسية
عن الوكالة
أعلن معنا
خريطة الموقع
إتصل بنا