تفاصيل عن جولة الكاظمي في واشنطن
أضيف بواسـطة
وكالة الأنباء العراقية المستقلة بغداد ........
يبدأ رئيس الوزراء، مصطفى الكاظمي، غداً السبت، زيارة إلى الولايات ‏المتحدة الأميركية للقاء الرئيس الأميركي جو بايدن. ‏
ويرى مراقبون ومختصون أن الزيارة تأتي في سياق استكمال ‏المشاورات بين ‏الولايات المتحدة والعراق، حيال الانسحاب من البلاد، ‏وكذلك التنسيق الأمني بين ‏الجانبين لمحاربة تنظيم "داعش"، فضلاً عن ‏تقييم الوضع الإقليمي والدولي، بعد ‏وصول جو بايدن وإبراهيم رئيسي ‏إلى سدة الحكم، فضلا عن الملف الأهم وهو ‏التعاطي مع المجموعات ‏المسلحة والفصائل.‏
وذكر مصدر مطلع أن "الوفد المرافق له فني 100%، كون الكاظمي ركّز على ‏الوفد في الحوار الاستراتيجي العراقي - الأميركي، وبالتالي عمله ليس سياسياً بل ‏فني يحاول مناقشة الأمور والفرص والتحديات والشراكات بصورة فنية مهنية ‏معيارها الأول هي المصلحة الوطنية العراقية والاحتياج الوطني للتعاون ‏والشراكة".‏
وبشأن الوفد العسكري المرافق للكاظمي، أوضح المصدر أن "وجود عدد من القادة ‏العسكريين ضمن تشكيلة الوفد يأتي في سياق أن الحوار الاستراتيجي سينتهي ‏بنتيجة كبرى للقطاع الأمني وهي وضع جدول زمني لانسحاب الأميركيين من ‏العراق، وسيتوسع الحوار نحو تفعيل تفاهمات مشتركة في ضوء اتفاقية الإطار ‏الاستراتيجي تتمثل في العودة بالعلاقات العراقية - الأميركية إلى مرحلة ما قبل ‏سقوط الموصل عام 2014 وتفعيل برامج الشراكة والتعاون في التدريب وتبادل ‏المعلومات الاستخبارية واستدامة السلاح العراقي ذي المنشأ الأميركي". ‏
كما أشار الى أن "هناك أموراً مهمة سوف يبحثها الكاظمي مع الجانب الأميركي ‏مثل الكهرباء، سواء من حيث الشراكة في برامج تأهيل الطاقة وجذب الاستثمارات ‏والحوار مع شركة (جنرال إلكتريك) أم من حيث مسألة التسوية للدفوعات المالية ‏للغاز الإيراني وقضية الإعفاء والعقوبات الدولية على إيران، بالإضافة إلى جذب ‏الاستثمارات في مجال الطاقة".‏انتهى
رابط المحتـوى
عدد المشـاهدات 205   تاريخ الإضافـة 23/07/2021 - 11:55   آخـر تحديـث 25/10/2021 - 06:32   رقم المحتـوى 82365
جميـع الحقوق محفوظـة
© www.Ina-Iraq.net 2015