الرئيس اللبناني: لم نعد نتحمل وطأة وجود اللاجئين السوريين بتاتاً
أضيف بواسـطة
وكالة الأنباء العراقية المستقلة متابعة } أكد الرئيس اللبناني، ميشال عون، أن "لبنان لم يعد في مقدوره بتاتا تحمل وطأة وجود اللاجئين السوريين على أرضه".

وفي حديثه لصحيفة "الجمهورية"، حذر ميشال عون من أنه "أصبح صعبا علينا ضبط تسرب النازحين السوريين عبر قوارب الهجرة غير الشرعية الى أوروبا"، لافتا إلى أنه "يجب على المجتمع الدولي أن يتحمل مسؤوليته حيال هذا الملف قبل أن يخرج عن السيطرة".

وأضاف عون: "عوض تقديم المساعدات المادية للنازحين لكي يبقوا في لبنان، يجب تقديمها لهم في سوريا، وهكذا ينتفي الحافز لدى كثيرين منهم للبقاء هنا"،  مشيرا إلى أنه "ليس في إمكاننا انتظار الحل السياسي الذي قد يتأخر، علما أن ما نطرحه هو العودة إلى المناطق الآمنة".

وشدد الرئيس اللبناني على أن "قول دول الغرب إن للنازحين مخاوف سياسية وأمنية من العودة لا ينطبق مع الواقع، اذ عاد نحو 500 ألف منهم إلى سوريا من دون تسجيل أي حادث أو مضايقات، في حين شارك مئات الآلاف منهم في انتخاب الرئيس بشار الأسد لولاية جديدة في السفارة السورية في لبنان، فكيف يكونون مستهدفين من النظام السوري؟".

رابط المحتـوى
عدد المشـاهدات 283   تاريخ الإضافـة 10/05/2022 - 13:32   آخـر تحديـث 02/07/2022 - 22:38   رقم المحتـوى 88660
جميـع الحقوق محفوظـة
© www.Ina-Iraq.net 2015